منتدى الحلم المصرى
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

منتدى الحلم المصرى

هنا تجد تحميل احدث الافلام العربي و الاجنبي و تحميل احلي الاغاني و الكليبات و احدث الالعاب و البرامج الكاملة.
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
على الاعضاء الجدد تفعيل عضويتهم من خلال الايميل او الانتظار وستقوم الاداراة بتفعيلها

مسابقة
منتدى الحلم المصرى
لانشط 3 اعضاء فى المنتدى يقومون بانشاء مواضيع جديدة
{يجب توفر الشروط فى المواضيع}

{لمعرفة الشروط اضغط هنا}
وشكرا مع تحيات الاداراة

the lord


شاطر | 
 

 قول المسلم مخير أم مصير

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
the lord
Admin
Admin
avatar

العمر : 26
عدد المساهمات : 187
تاريخ التسجيل : 16/12/2012
نقاط : 15704
الجنس : ذكر
تاريخ الميلاد : 01/03/1992

مُساهمةموضوع: قول المسلم مخير أم مصير   الأربعاء فبراير 06, 2013 7:28 am





هل يصح أن يقال في الرجل المسلم أنه مخير ومسير ؟
الجواب التالي :
ما
ينبغي أن يطلق في الرجل المسلم أنه مخير ومسير لأن هذه الألفاظ غريبة
بالنسبة لسلفنا الصالح ولم يتلفظوا بها فتركها أحسن من ذكرها, لكنها جاءت
عن بعض الخلف من أهل السنة وقد قصدوا بقولهم مخير ومسير الرد على فرقتين
ضالتين الأولى الجبرية وهم القائلون إن الإنسان مجبور بفعل الخير والشر,
وقالوا : لا قدرة للعبد .
والثانية القدرية وهم نفاة القدر الذين قالوا
بأن العبد خلق قدرته وأن الله لا قدرة له بالنسبة لأفعال العباد تعالى الله
عما يقولون علوًا كبيرًا .
فرد على الطائفتين بعض الخلف من أهل السنة فقالوا بل الإنسان مخير ومسير.
مخير
فيما كان تحت مقدوره وإرادته التي تخضع لإرادة الله عزوجل فله التخيير
فيما يظهر له وفي حقيقة ذلك أنها قدرة لا تخرج عن ما قدَّره الله له بدليل
قوله تعالى : " فَأَمَّا مَن أَعْطَى وَاتَّقَى وَصَدَّقَ بِالْحُسْنَى
فَسَنُيَسِّرُهُ لِلْيُسْرَى "( ) .
ومعنى ذلك أن من أعطى واتقى وتصدق باختياره فإنه ميسر لذلك ولا يخرج عن كونه من تدبير الله لأنه هو الذي يسره له سبحانه وتعالى .
وكذا قوله: " مَن شَاء فَلْيُؤْمِن وَمَن شَاء فَلْيَكْفُرْ "( ) .
ومعناه أنه لا إيمان ولا كفر إلا وقد قدر الله له ذلك فهو مخير فيما يظهر له, والأصل أن الآية وردت في سياق التهديد والتحذير .
وحقيقة
ذلك أنها قدرة لا تخرج عن ما قدره الله له فهو مخير فيما كان تحت مقدوره,
وقولهم مسير أنه مهما عمل من الأعمال فلا يمكن أن تكون بإرادته المحضة بل
بإرادة الله وحده إن شاء سيره وإن شاء منع .
والحاصل أن للخلق قدرة على أعمالهم من حيث مباشرتهم لذلك الفعل والله هو الخالق لهم ولقدرتهم؛ وبالله التوفيق .

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://egyptdream.forumegypt.net
 
قول المسلم مخير أم مصير
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الحلم المصرى :: القسم العام :: القسم الاسلامى-
انتقل الى:  
معلومات عن الزائر

IP

المتواجدين الان
زوارنا من
Flag Counter
©جميع الحقوق محفوظة لمنتديات الحلم المصرى